رابطة المؤرخين

هل تريد التفاعل مع هذه المساهمة؟ كل ما عليك هو إنشاء حساب جديد ببضع خطوات أو تسجيل الدخول للمتابعة.

منتدى يتضمن جميع أخبار و فعاليات رابطة المؤرخين، و يتضمن النقاشات و الحوارات المختلفة في مجال علم التاريخ


2 مشترك

    الثورة الروسية 1917م

    علي السلاطنة
    علي السلاطنة


    ذكر
    عدد الرسائل : 38
    العمر : 35
    الموقع : نعيم / المنامة
    العمل/الترفيه : طالب تاريخ
    المزاج : متشائم
    تاريخ التسجيل : 14/02/2009

    الثورة الروسية 1917م Empty الثورة الروسية 1917م

    مُساهمة من طرف علي السلاطنة الثلاثاء فبراير 17, 2009 8:47 pm

    الثورة الروسية 1917م
    قراءة في الاسباب والنتائج


    1. المبادئ الشيوعية :-

    ألقت الثورة الصناعية في القرن الثامن عشر بظلالها على التوزيع الطبقي في إنجلترا ، حيث ساهمت الآلة البخارية في تحول النشاطات اليدوية إلى نشاطات صناعية ، و قد ترتب على ذلك كساد بضاعة الحرفيين الصغار ، حيث أن الآلة قامت بإنتاج بضاعة أكثر جودةً و أرخص سعراً، مما جعلهم يتحولون إلى العمل في المصانع .

    بطبيعة الحال كانت الآلات غالية الثمن ، و بالتالي كان مالكوها هم كبار الملاك و أصحاب الثروات ، في حين أن العمال في هذه المصانع اصبحوا يعتمدون على قوة عملهم ، فهم لا يمتلكون أي شيء يعتاشون منه لو خسروا عملهم في المصنع ، و هذا ما جعلهم معرضين للاضطهاد و للعمل في ظروف قاسية لتأمين لقمة العيش .

    مع استمرار اضطهاد العمال المتزامن مع زيادة الثورة عند الملاك الرأسماليين بدون أي تأثير على وضع العمال ظهر تيار فلسفي يدعوا لإلغاء الملكية الفردية باعتبارها السبب في تسلط الرأسماليين على الفقراء و قد تزعم هذا التيار كل من الألماني كارل ماركس 1818ـ1883م و الإنجليزي فريدريك انجلس 1820ـ1895م .

    تُعرف الشيوعية بأنها علم تحرير البرولتاريا . و البرولتاريا هي تلك الطبقة من العمال التي لا تملك أي مصدر لتأمين العيش سوى العمل ، و التي لا تعتاش من أي حرفة أو رأسمال . (1)


    2. ظهور الأحزاب و الحركات الشيوعية في روسيا :-

    في عام 1883م تأسست أول حركة ماركسية في روسيا و هي حركة تحرير العمل بقيادة غريغوري بليخانوف 1856ـ 1918م الذي ساهم في ترجمة العديد من مؤلفات ماركس ، و قام بتأليف بعض الكتب في عرض و شرح نظريات ماركس .(2)

    في عام 1895م أسس لينين 1870 ـ 1924م عصبة النضال من أجل تحرير الطبقة العاملة في سان بطرسبرج(3) ، ثم اعتقل بعد ذلك مباشرة و نفي لسيبيريا . في منفاه أسس لينين صحيفة الأسكرا عام 1900م و هي أول صحيفة ماركسية توزع على نطاق واسع في روسيا ، و في العدد الرابع منها حدد لينين في مقاله ((أين نبدأ)) المهام الأساسية و الخطوط العامة لبناء حزب ماركسي ثوري .(4)

    في عام 1898م أسس أول حزب ماركسي بقيادة لينين و بليخانوف وهو حزب العمال الاشتراكي الديموقراطي الروسي ، و في المؤتمر الثاني للحزب في 1903م انقسم الماركسيون إلى بلاشفة بقيادة لينين و مناشفة بقيادة بليخانوف و ذلك بسبب رؤيتهم لكيفية إقامة الشيوعية ، فهل يجب على الشعب ان يتطور و يسير طبيعياً إلى الشيوعية كما هو رأي المناشفة ؟ أم يجب أن يقوم الشعب بثورة اجتماعية برولتارية تطيح بأسس البرجوازية الرأسمالية لتقيم حكماً شيوعياً برولتارياً كما هو رأي البلاشفة ؟ و بذلك تحول الطرفان إلى حزبين متمايزين ، و قد تسمى الجناح البلشفي لاحقاً باسم الحزب الشيوعي .(5)

    3. الأوضاع في روسيا القيصرية:-

    يشكل أي نظام حكم ديكتاتوري مستبد بيئةً مناسبة لتكوين ثورة ضد واقع الديكتاتورية الفاسد ، إلا أن الوضع في روسيا القيصرية كان ملائماً جداً لقيام ثورةٍ ماركسية بالذات ، حيث أن الأفكار الماركسية لم تنتشر في روسيا إلا لأنها كانت مهيأةً لها عبر وجود كم هائل من البرولتاريا الذين تخاطبهم الماركسية حيث يشكل الفلاحون ما نسبته 78% من مجموع السكان ، أغلبهم عبيد يعملون في الإقطاعيات حيث أن روسيا كانت بعيدة عن ركب التطور في أوربا الغربية .(6)

    حكم القياصرة من آل رومانوف روسيا بنظرية الحق الإلهي منذ عام 1613م ، و حتى عهد آخر قيصر منهم و هو نيقولا الثاني 1847ـ 1917م لم تتغير الأمور كثيراً ، فقد ظلت الحياة في روسيا شبيهةً بالحياة في العصور الوسطى ، فالسلطة المطلقة للقيصر و أسرته التي شكلت الطبقة الأرستقراطية ، بعد ذلك تأتي الطبقة البرجوازية بما تضمن من ملاك و إقطاعيين رأسماليين ، ثم البقية من الفقراء و الفلاحين العبيد ، و إن كان نظام الرق قد ألغي في عام 1863م في عهد القيصر ألكسندر الثاني ، إلا أن الأمور لم تتغير لأن الإقطاعيين احتفظوا بأملاكهم ، و بقي الفلاحون الأحرار بدون مصدر عيش سوى العمل في الإقطاعيات نفسها.(7)

    & دخول الصناعة :-

    في النصف الأخير من القرن التاسع عشر دخلت الصناعة المتطورة لروسيا ، إلا أنها كانت محدودة جداً و متركزة في بعض المدن الكبيرة مثل موسكو و سان بطرسبرج . كانت المصانع الحديثة تحت إدارةٍ إنجليزية . و قد نتج عن ذلك تنامي الرأسمالية الروسية ، و بالدرجة نفسها تنامت الطبقة العمالية التي كانت تعيش استغلالاً بشعاً اضطرها للعمل ليل نهار من تأمين اجل لقمة العيش .(8)

    & عقم الإصلاحات :-

    في ظل مثل هذه الحكم الفاسد كان لابد من تراكم الغضب الشعبي الذي تجسد في ثورات 1830،1863، 1905م . وقد ظهر تأثير شحنات الغضب في الأدب الروسي الذي بعث من جديد من صلب هذه المعاناة ، و يمكن لمن يقرأ كتابات ألكسندر بوشكين 1799ـ1837م و ميخائيل ليرمانتوف 1814ـ1841م أن يلاحظ تأثير الغضب و الكبت على الأدب الروسي أيام الحكم القيصري . و قد جرت عدة محاولات إصلاحية لتصحيح الأوضاع ، بدأ القيصر إسكندر الأول في 1803بفصل السلطات و إنشاء الدوما ، و التخفيف من الأعباء المفروضة على الفلاحين المستعبدين حيث تم إعتاق 50 ألف من الرقيق . ثم توقفت الحركة الإصلاحية لتتجدد مع القيصر إسكندر الثالث عام 1863م الذي أقام حكماً أكثر ديموقراطيةً ، و أطلق بعض الحريات ، إلا أنه لم يجرؤ على إحياء الدوما ، و ألغى الرق إلا أنه حفظ للإقطاعيين أملاكهم و أراضيهم . و لم تؤتي هذه الإصلاحات ثمارها فهي لا تعالج المشكلة الجذرية و هي الفارق الواسع بين الطبقات و الفقر المدقع و العبودية التي يعيشها الفلاحون ، إضافة إلى الفساد السياسي ، و الانقلاب المتكرر على التحول الليبرالي ، مولداً حالةً من اليأس من الإصلاح في ظل النظام القيصري ، مما مهد لظهور الحركات و المنظمات الثورية و ساهم في انتشار الأفكار الشيوعية بين الفلاحين و العمال الروس .(9)


    & اضطهاد بقية الشعوب :-

    من المعروف أن روسيا هي أكبر دولة في العالم و التي تمتد أراضيها من غربي أوربا إلى سواحل المحيط الهادي ، و انطوى هذا الاتساع على تشكيلة متنوعة من الشعوب ذات اللغات و الأديان و السمات الفسيولوجية المختلفة ، إلا أنهم كانوا يعيشون التمييز و الاضطهاد . و يمكن لنا أن نأخذ بولندا مثالاً ، و التي كانت خاضعة للحكم القيصري كولاية روسية رغم تفوقها الصناعي ، و قد عانى البولنديون من محاولات القهر و طمس الهوية المتمثلة في تحريم استخدام اللغة البولندية ، كما أن اليهود كانوا معرضين باستمرار للمذابح ، و مع هذا التمييز العنصري أصبحت الأقليات العرقية و الدينية في روسيا قابلةً للانفجار .(10)


    عدل سابقا من قبل علي السلاطنة في الثلاثاء فبراير 17, 2009 8:56 pm عدل 2 مرات
    علي السلاطنة
    علي السلاطنة


    ذكر
    عدد الرسائل : 38
    العمر : 35
    الموقع : نعيم / المنامة
    العمل/الترفيه : طالب تاريخ
    المزاج : متشائم
    تاريخ التسجيل : 14/02/2009

    الثورة الروسية 1917م Empty رد: الثورة الروسية 1917م

    مُساهمة من طرف علي السلاطنة الثلاثاء فبراير 17, 2009 8:50 pm

    4. قبيل الثورة :-

    ذكرنا أن روسيا كانت تعيش التخلف و القمع و فشل الإصلاحات و الفوارق شاسعة بين الطبقات ، و كل ذلك متزامناً مع تسلل الفكر الماركسي الذي حورب بالقمع البوليسي و تشديد الرقابة على الصحف و الجامعات (11)، إلا أن هناك أمرين مهمين عجلا في قيام الثورة و هما ثورة 1905م ، و الحرب العالمية الأولى 1914- 1918م .

    & ثورة 1905م :-

    بسبب التنافس الروسي الياباني على مد السيطرة في شرق آسيا و خصوصاً في منشوريا و كوريا أعلنت اليابان الحرب على روسيا مهاجمةً الأسطول الروسي في بور آرثر في فبراير من عام 1904م ، و قد انتهت الحرب بعد عام بهزيمة روسية و خسارة لميناء بور آرثر و شبه جزيرة لياو تونغ و النصف الجنوبي من جزيرة سخالين ، و قسم من الخط الحديدي في منشوريا (12) ، و قد تزامنت هذه الهزيمة مع تفجر ثورة في أقصى الشرق في سان بطرسبرج .

    بدأت الأحداث بمظاهرة قادها الأب غابون في أكتوبر 1905 (الأحد الأحمر) باتجاه قصر الشتاء (13) مطالبةً بإسقاط القيصر و مصادرة أراضى الملاكين لمصلحة الفلاحين و القضاء على التمييز العرقي(14) . و قد قوبلت المظاهرة بالقمع من قبل الجيش الذي أوقع آلاف القتلى والجرحى، مما أدى إلى إضرابات واسعة النطاق نظمها عمال موسكو وبتروغراد ثم إنضم إليها البورجوازيون وخصوصاً بعد الخسائر التي منيت بها روسيا في حربها مع اليابان. فاضطر القيصر إلى إجراء بعض الإصلاحات منها إحياء وتفعيل دور مجلس الدوما وإطلاق حرية التعبير والتجمع وحق إنشاء مجالس السوفيات وإعطاء بعض المطالب العمالية.

    لكن القيصر تنكر لوعوده بعد أشهر قليلة معتمداً على دعم الجيش ومساعدة الدول الأجنبية فأبطل دور الدوما و شتت المعارضة و نفى زعمائها مما أدى إلى زيادة تردي الأوضاع و النقمة على الحكم .(15)

    & خسائر الحرب العالمية الأولى :-

    في شتاء 1916 ـ 1917م ساءت الأحوال الاقتصادية بشكل غير مسبوق في روسيا ، و قد فقدت الأغذية في المدن الكبيرة ، و حلت المجاعة ، و سارت مظاهرات الجائعين تطالب بالخبز في العاصمة سان بطرسبرج ، و كان الرد التقليدي الحاضر هو الرصاص ، إلا أن الرصاص لم يفلح هذه المرة لأن العدو هو الجوع ، وقد تفاقمت الأزمة بعد اشتراك الجنود الجائعين في حركات الشغب ، و إضافة إلى الجوع كان الجنود يعيشون الرعب بسبب المذابح الألمانية بحق المجندين الروس في الجبهة إضافةً إلى الهزائم المتكررة (16) حيث خسرت روسيا مناطق عدة في البلطيق و روسيا البيضاء حتى أصبحت العاصمة (بتروغراد) مهددة من قبل العدو، يضاف إلى ذلك ما يقارب من 5 ملايين جندي بين قتيل و أسير و جريح وبذلك بدأت الأمور تفلت من يد القيصر.(17)

    5. الثورة و سقوط القيصرية :-

    حاول القيصر استرضاء الجنود و التخفيف من غضبهم باعتباره حاكم البلاد والمسؤول عن قيادة الجبهة ، فقام بزياراتٍ متكررةٍ للجنود في جبهات القتال ، كما سعى لإجراء بعض الإصلاحات ، إلا أن ذلك لم يجدي نفعاً بسبب استمرار المجاعة و الفساد و الشائعات المفيدة بوجود خيانة و رشاوى خصوصاً من قبل زوجة القيصر ذات الأصل الألماني و علاقتها بالراهب الفاسد راسبوتين ، بل زادت الأمور تعقيداً بسبب معارضة بعض المقربين للإصلاحات و رفض القيصر لنصيحة مجلس الأعيان باعتماد نظام برلماني ، و حل المجلس .

    & سقوط القيصر :-

    من دون سابق إنذار تفجرت الأوضاع في فبراير 1917م عبر مظاهرة عمالية في العاصمة (بتروغراد) ضمت 80 ألف عامل ، تبعتها مظاهرات و إضرابات أخرى . بعدها بدأت الأمور تتأزم أكثر بتحول العاصمة على مدينة ثورية تجتاحها مظاهرات غير منظمة أحرقت فيها مباني الشرطة و أطلق سراح السجناء و رفعت أعلام الشيوعية الحمراء على قصر الشتاء و بذلك انتهى حكم آل رومانوف .(18)

    تسلم السلطة مجلس السوفييت و ألفت حكومة ليبرالية بزعامة كيرنسكي لتصريف شؤون البلاد ، و لم تخطر على بال أحد فكرة الخروج من الحرب ، فأعتقد الحلفاء أن هذا التطور سيؤدي إلى قيام قوة عسكرية هائلة شبيهة بما حدث في فرنسا بعد الثورة الفرنسية ، خصوصاً و أن الحكومة أعلنت أنها ستزيد الحرب ضراوة ضد الألمان ، فما كان من الألمان إلا أن واصلوا دعم الثورات و سهلوا رجوع لينين و تروتسكي إلى الأراضي الروسية و بذلك بدأ لينين في إعادة ترتيب صفوف البلاشفة . (19)

    & الإنقلاب البلشفي :-

    أمام إشتداد الأزمة السياسية والاقتصادية وتضاعف قوة البلاشفة ، أعلن لينين برنامج حزبه الذي يدعوا إلى:
    أ- توفير الغذاء للجميع.
    ب-توزيع الأراضي.
    جـ-إلغاء الطبقية.
    د-إنهاء حالة الحرب.
    هـ-إقامة ديكتاتورية عمالية ( برولتارية ).

    ثم أقدم لينين على انقلاب قوامه عشرة آلاف من أعضاء الحزب المدربين على الأســــــلحة من العمال والفلاحين والجنود احتلوا بأمر من لينين، المراكز الإستراتيجية في العاصمة من الجسور والمؤسسات الحكومية والبنوك ومراكز البريد وغيرها وتمت السيطرة خلال بضع ساعات وبدون إراقة الدماء على بطرسبرغ وقبضوا على معظم الوزراء.

    وهكذا تمكن الحزب الشيوعي الروسي البلشفي من أن يتسلم السلطة في البلاد ويدعوا إلى إقامة السوفيتات في مختلف المناطق .(20)

    6. نتائج الثورة:-

    أ- شرعت الحكومة البلشفية بتطبيق برنامجها و كلف تروتوسكي بإنشاء الشرطة السرية (التشيكا) و أجريت الانتخابات التي حصل فيها الشيوعيون على 175 مقعداً مقابل 410 للحزب الاشتراكي الثوري ، فألفت حكومة ائتلافية من الحزبين و لما رفضت المقترحات الشيوعية حل لينين المجلس و استبدله بالسوفيات و بذلك أقيمت الديكتاتورية البرولتارية .

    ب- بدا ذلك بدأ لينين بمفاوضات السلام مع ألمانيا للتمهيد للانسحاب من الحرب و قد تنازلت بموجبها روسيا عن مساحات شاسعة من بولندا و دول البلطيق و أوكرانيا مع دفع تعويضات مالية كبيرة ، مما أثار حفيظة الاشتراكيين الثوريين الذين قاموا بحركة عصيان و تمرد و حاولوا اغتيال لينين ، إلا أن التشيكا تكفلت بهم .

    جـ - لم يقبل الحلفاء بانسحاب روسيا من الحرب فشرعوا في تطبيق خطط لإرجاع روسيا للحرب لإستيفاء ديون القيصر فشكلوا الحرس الأبيض المؤلف من الضباط الفارين و أنصار القيصرية و معارضي الثورة ، و تعرضت الأراضي الروسية لإنزالات عسكرية أمريكية و انجليزية و فرنسية و يابانية ليدخل جيش الثورة الأحمر الحرب من جديد ضد القوات الأجنبية و ضد أنصار القيصرية و معادي الثورة و تمكن الشيوعيون بقيادة لينين من طرد القوات الأجنبية بحلول عام 1922م و تصفية الجيش الأبيض بفضل التنظيم القوي للجيش الأحمر و التشيكا بقيادة تروتوسكي . و بعدها بدأ لينين ببناء الاتحاد السوفييتي وفقاً للمبادئ الشيوعية .(21)


    =============

    الهوامش

    1) انجلس ، فريدريك : المبادئ الشيوعية، ترجمة الناشر . دار الفارابي ، بيروت ، 2007. ص ـ ص 15ـ17 .
    2) طرابيشي، جورج : معجم الفلاسفة . دار الطليعة ، بيروت ، 1987م . ص169.
    3) لينين ، فلادمير.إليتش : عن النضال من أجل التحرر الوطني ، ترجمة سعد رحمي . دار الثقافة الجديدة، القاهرة ، 1983م. ص 8.
    4) لينين ، فلادمير.إليتش : المبادئ التنظيمية للحزب البرولتاري ، ترجمة سعد رحمي . دار الثقافة الجديدة، القاهرة ، 1984م.ص10.
    5) ريد، جون : عشرة أيام هزت العالم ، ترجمة الناشر . دار التقدم ، موسكو ،1987م. ص19.
    6) بدران،علي ، و آخرون : الوافي بالتاريخ . دار الفكر اللبناني ، بيروت ، 1992م . جـ 6 ، ص 87.
    7) نفس المرجع و الجزء الصفحة .
    8) نهرو، جواهر لال: لمحات من تاريخ العالم، ترجمة لجنة من الأساتذة الجامعيين . دار الجيل ، بيروت ، 1997م . ص 196.
    9) بدران،علي ، و آخرون . مرجع سبق ذكره . جـ 6 ، ص87 .
    10) نهرو، جواهر لال . مرجع سبق ذكره . ص 195.
    11) نفس المرجع والجزء و الصفحة .
    12) دوللو، لويس : التاريخ الدبلوماسي ، ترجمة سموحي فوق العادة . دار عويدات للنشر، بيروت ، 1999م. ص ـ ص 59 ـ 60.
    13) بدران،علي ، و آخرون . مرجع سبق ذكره . جـ 6 ، ص90 .
    14) بوغايف: ماهو الحزب، ترجمة طارق معصراني. دار التقدم ، موسكو ، 1988م . ص359.
    15) بدران،علي ، و آخرون . مرجع سبق ذكره . جـ 6 ، ص ـ ص 90 ـ 91.
    16) الديراوي ، عمر : الحرب العالمية الأولى . دار العلم للملايين ، بيروت ، 2003. ص ـ ص 313 ـ 314.
    17) بدران،علي ، و آخرون . مرجع سبق ذكره . جـ 6 ، ص ـ ص 91 ـ 92.
    18) نفس المرجع و الجزء ، ص ـ ص 93 ـ 93.
    19) الديراوي ، عمر :مرجع سبق ذكره . ص ـ ص 314 ـ 319.
    20) بدران،علي ، و آخرون . مرجع سبق ذكره . جـ 6 ، ص ـ ص 95ـ 96.
    21) نفس المرجع و الجزء . ص ـ ص 98 ـ 100.
    علي السلاطنة
    علي السلاطنة


    ذكر
    عدد الرسائل : 38
    العمر : 35
    الموقع : نعيم / المنامة
    العمل/الترفيه : طالب تاريخ
    المزاج : متشائم
    تاريخ التسجيل : 14/02/2009

    الثورة الروسية 1917م Empty رد: الثورة الروسية 1917م

    مُساهمة من طرف علي السلاطنة الثلاثاء فبراير 17, 2009 9:01 pm

    هذا البحث من اكثر الأعمال التي اعتز بها

    نشرته سابقا ً في منتدى UOBTIMES

    و ابدت الاخت صدى التاريخ بعض الملاحظات الوجيهة عليه


    اعرضه اليوم مرة اخرى لمن لم يطلع عليه

    و اتمنى من الجميع ابداء الملاحظات و الانتقادات

    و ليكون هذا العمل بداية ً لتفعيل هذا القسم من منتدى رابطتنا العزيزة


    تحياتي
    avatar
    تاريخية


    انثى
    عدد الرسائل : 17
    العمر : 32
    تاريخ التسجيل : 23/02/2009

    الثورة الروسية 1917م Empty رد: الثورة الروسية 1917م

    مُساهمة من طرف تاريخية الثلاثاء مارس 03, 2009 10:20 am

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاتة

    بحث رائع ومبين أن متعوب عليه



    مجهود رائع و للامام ان شاء الله دائما

    تحياتي


    ِ

      الوقت/التاريخ الآن هو الجمعة أغسطس 12, 2022 3:58 pm